من أقوال سماحة الشيخ حسام الدين قراقيرة

المسلم كيّسٌ فطِن

المسلم كيّسٌ فطِن

إن أحسن الكلام كلامُ الله، وأحسنَ الهدي هديُ محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، الذي قال في إرشاده الشريف: "المسلم كيّسٌ فطِن". ومن كياسته فطنته للحكمة الربانية من خلق العباد، فهو يسارع إلى اغتنام الفرص في هذه الحياة الدنيا قبل الفوات، إذ علم بأن الله تعالى قال "وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون" فهو في سعي حثيث ليكون عبدَ الله المطيع، ليكون عبدَ الله الشاكر الحامد، عبدَ الله العابد القانت، عبد الله الزاهد المنيب. ولما علم أنه غيرُ مخلد في هذه الدنيا، وأن لكل نفس أجلا، وأنها لا تدري متى يكون النَّفَس الأخير، جعل الهمومَ همًّا واحدا، وعلق قلبه بالحي القيوم الذي لا يموت، ونظر في قوله تعالى "واعبد ربك حتى يأتيك اليقين" وقول رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم "الدنيا مزرعة الآخرة" فسارع إلى بذل النفْس والنفيس في طريق الطاعات، عساه يكون من أهل مقعد صدق عند مليك مقتدر.

سارع إلى بذل النفْس والنفيس في طريق الطاعات


ابقوا معنا على اتصال